الدورو وريلو الظلمة يوريك الضو

أنت هنا:

يضرب هذا المثل للحث على الاقتصاد والاعتدال في الإنفاق وعدم الإسراف ويعني: ادخر دينارك الأبيض ليومك الأسود. وقيل إذا اشتريت ما لا تحتاج إليه ستضطر إلى بيع ما تحتاج إليه

4 دورو، نقود جزائرية كانت متداولة إلى غاية الثمانينيات من القرن الماضي

أصل هذه العملة من الإسبانية duro وتعني صلبة (مثل الفرنسية dur) إشارة إلى القيمة الصلبة للعملة أو كما يسمى الوزن الصلب (peso duro) للقطع الفضية المسكوكة. وقد أعطت إسبانيا أيضا عملة البيزو (peso بمعنى وزن) لأمريكا اللاتينية وللفلبين، كما تداولت عملة الريال (royal بمعنى ملكي).
وقد تم تداول الدورو في عموم المغرب الكبير كعملة أجنبية عالمية إلى جانب بقية العملات (مثل العثمانية) حتى زمن الأمير عبد القادر أين كان يلقب الدورو الإسباني بدورو بومدفع، وهي عملة فضية كان في رسمها عمودان للتاج الإسباني، لعلها بدت للناس كأنها مدافع.

المصدر: https://darijah.blogspot.com/search?q=%D8%AF%D9%88%D8%B1%D9%88

رأيك يهمنا، هل استفدت من هذا الموضوع؟
0 out of 5 stars
5 Stars 0%
4 Stars 0%
3 Stars 0%
2 Stars 0%
1 Stars 0%
كيف يمكننا تحسين هذا الموضوع؟
نرحب بمقترحاتك تواصل معنا؟

رأيك يهمنا (إضافة، تعديل، مصادر)

%d مدونون معجبون بهذه: